قتل 20 شخصا على الأقل وجرح عشرات آخرون في باكستان إثر تساقط أمطار غزيرة وانهيار العديد من المنازل، وفق ما قال مسؤولون السبت.
وتتساقط منذ الخميس أمطار غزيرة في أجزاء واسعة من باكستان قرب الحدود مع أفغانستان.
وأعلن مسؤول الإغاثة المحلي تيمور علي سعيد مقتل 14 طفلا وثلاث نساء في “حوادث نتيجة الأمطار” في إقليم خيبر بختونخوا بشمال غرب البلاد.
وأكدت الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث عدد القتلى، وأشارت إلى مقتل ثلاثة أشخاص آخرين في إقليم بلوشستان الواقع في جنوب غرب.
وفي أسوأ حادث، قتل خمسة أطفال نتيجة انهيار سقف منزلهم في بلدة درغي الواقعة شمالا.
وقال مسؤولون إن الأمطار ألحقت أضرارا ب51 منزلا، فيما قطعت الثلوج عدة طرق في الشطر الذي تديره باكستان من كشمير.
وينتظر أن يتواصل سوء الأحوال الجوية في الأيام القادمة.
وأدت الأمطار الغزيرة والانهيارات الثلجية والفيضانات وفصل الشتاء القاسي إلى مقتل أكثر من 130 شخصا في أنحاء باكستان وأفغانستان في كانون الثاني/يناير.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه:
UA-159995939-1