وكالة الأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة تؤكد رقما قياسيا جديدا لأعلى درجة حرارة في أنتاركتيكا

أكدت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية (WMO) أعلى مؤشر جديد لدرجة الحرارة في القارة القطبية الجنوبية، ما يشير إلى أن النتيجة تتماشى مع بيانات الاحترار العالمي التي لاحظتها الوكالة.

وقالت وكالة الأمم المتحدة يوم الخميس إن المستوى العالي الجديد البالغ 18.3 درجة مئوية (65 درجة فهرنهايت)، سُجّل في محطة أبحاث Esperanza في 6 فبراير 2020، حيث اعترفت رسميا بالرقم القياسي الجديد.

وتفوق على الرقم القياسي السابق للقارة الجليدية عند 17.5 درجة مئوية (63.5 فهرنهايت)، والذي سُجّل في Esperanza في 24 مارس 2015.

وتقع المحطة في شبه جزيرة أنتاركتيكا، أقصى الطرف الشمالي من القارة القطبية الجنوبية، بالقرب من أمريكا الجنوبية.

ودوّن سجل درجات الحرارة لمنطقة القطب الجنوبي بأكملها (كل الجليد والأرض جنوب خط عرض 60 درجة) في جزيرة Signy في يناير 1982، مع ارتفاع 19.8 درجة مئوية (67.6 فهرنهايت).

وقال الأمين العام للمنظمة (WMO)، البروفيسور بيتيري تالاس، إن النتيجة مهمة لأنها تساعد في تكوين صورة للطقس والمناخ في واحدة من أبعد وأسرع مناطق الاحتباس الحراري على كوكب الأرض.

وقال في بيان، إن الرقم القياسي الجديد “يتسق مع تغيّر المناخ الذي نراقبه”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: