منتخبنا يخسر مع لبنان في افتتاح مبارياته ببطولة غرب آسيا

تلقى منتخبنا الوطني بكرة القدم خسارة مفاجئة من المنتخب اللبناني بهدفين مقابل هدف في افتتاح مبارياته ببطولة غرب آسيا المقامة في العراق.
وانطلقت المباراة بين الفريقين باستحواذ لبناني وضغط على مناطق منتخبنا، ولكن صحوة العالمة وتألقه أنقذت منتخبنا من تلقي هدف مبكر.
وبدأ منتخبنا باستلام الكرة بعد الربع الساعة الأولى مع محاولات للتسديد على المرمى لكن دون تشكيل أي خطورة على مرمى اللبنانيين لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
وفي الشوط الثاني دخل منتخبنا مهاجماً وتمكن من تسجيل أول الأهداف عن طريق اللاعب أحمد الدوني، واستمر في المحاولات الخطرة على مرمى لبنان.
وكان مارديك مارديكيان قريب من تسجيل الهدف الثاني بعد أن انفرد بالكرة من خلال تمريرة من فراس الخطيب محاولاً وضعها في الشباك من فوق الحارس اللبناني المتقدم إلا أن مسار الكرة في آخر اللحظات تغير وخرجت من فوق العارضة.
وبعدها عاد المنتخب اللبناني وسجل هدف التعادل بكرة من خارج منطقة الجزاء عجز عنها العالمة، وقبل نهاية المباراة بدقيقة سجل اللبنانيين الهدف الثاني من خطأ دفاعي لتنتهي المباراة بهزيمة جديدة لمنتخبنا بقيادة فجر ابراهيم.
ويعتبر هذا الفوز هو السابع تاريخياً للبنان مقابل ١٤ فوز لمنتخبنا، والفوز الأول لهم في هذه البطولة بعد خسارتهم المباراة الافتتاحية مع العراق.
يُذكر أن منتخبنا مع المدرب فجر إبراهيم لم يحقق أي نتائج إيجابية تذكر، وأصبح حصالة للكثير من المنتخبات وبشكل خاص في بطولة الهند الدولية التي حل بها بالمركز الثالث متفوقا على الهند فقط بالترتيب.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد