ملايين المشاهدات لفيديو اصطياد “الأخفس العملاق”

تمكن بحار أميركي، مؤخرا، من من اصطياد حيوان بحري “مذهل” يُوصف بـ”الوحش”، في سواحل فلوريدا، وقام بملاعبته لعدة لحظات، قبل أن يقوم بإطلاق سراحه في المياه.

وأظهر مقطع الفيديو الذي حصد 8 ملايين مشاهدة، البحارين جوش وروبرت، وهما يعتليان ظهر قارب في المنطقة الشرقية من ساحل ولاية فلوريدا، وكان أحدهما يرفع الصنارة بحثا عن السمك.
واكتشف البحار أن الأمر يتعلق بسمك من نوع الأخفس العملاق؛ وهو حيوان بحري ضخم يصل وزنه إلى أكثر من تسعين كيلوغراما.

وواجه البحار مشكلة كبيرة في سحب الأخفس الذي كان يقاوم بقوة، لكن الرجلين تمكنا من تقريبه ثم جعلاه يفتح الفم حتى يقوما بتخليصه من الصنارة.

وبحسب التصنيفات العلمية، فإن سمك الأخفس العملاق هو الأكبر بين أنواع “الهامور” وينتشر بشكل كبير في سواحل المحيط الأطلسي.
وفي بعض الأحيان، يصل وزن هذه السمكة إلى نحو 362 كيلوغرام، وبما أنها تعرضت لصيد مفرط في الولايات المتحدة، جرى إدراجها ضمن الكائنات المهددة بالانقراض.
ويعيش هذا السمك بالخصوص في المياه الاستوائية والضحلة، ويستوطن على مقربة من الشعاب المرجانية الممتدة من جزر كيز في فلوريدا إلى خليج المكسيك، لكنه موجود أيضا في الباهاماس وبحر الكاريبي وسواحل البرازيل.

ويتراجع هذا السمك في العالم بسبب الاحتباس الحراري الناجم عن تغير المناخ والاصطياد لأغراض تجارية.
وبموجب القانون المعمول به في ولاية فلوريدا منذ 1990، يتوجب على كل من اصطاد هذا السمك في مياه الولاية أن يقوم بإعادته إليها.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد