مصر تشهد كوراث بسبب الطقس وسقوط مآذن مساجد

شهدت مصر خلال الساعات الماضية العديد من الكوارث، حيث تسبب الطقس السيء في انهيار بعض مآذن المساجد.

وانهارت مأذنة مسجد قرية خنيزه، ومأذنة مسجد الجنينة بقرية الحدين بكوم حمادة، وأجزاء من مأذنة مسجد أبوبكر الصديق بدست الأشراف.

وشهدت بعض مناطق القاهرة إنقطاع التيار الكهربائي بسبب شدة الرياح، وسقوط بعض الأعمدة الكهربائية، وتطاير الأسلاك.

وتسببت الرياح في سقوط بعض الأسقف المعلقة التي تم إنشاؤها أعلى المنازل، سواء بهدف تربية الطيور أو تخزين أشياء من مستلزمات المنازل.

كما تسبب سقوط مأذنة بإحدى المساجد في قرية خنيزة إلى تحطم سور المدرسة المجاورة لها، إلا أن الحادث لم يتسبب في وقوع أي إصابات.

وبدأت بعض المحافظات إعلان حالة الطوارئ، والتواصل الدائم مع مختلف الإدارات المحلية، وذلك بهدف تقليل الخسائر بسبب هبوب الرياح، وكثفت المحافظات من جهودها لتأمين سلامة المواطنين.

في سياق متصل، كشفت وزارة التنمية المحلية، عن استمرار فتح غرفة العمليات المركزية بالوزارة بالتنسيق مع المحافظات، ومتابعتها المراكز والمدن والأحياء، والتأكيد على استعداد فرق الطوارئ والمعدات اللازمة لمواجهة الطقس السيئ.

كما شددت الوزارة، على مراجعة الإنارة وأعمدة الكهرباء على الطرق الرئيسية والفرعية بنطاق المحافظات، مطالبة رؤساء الاحياء والمدن والمراكز والوحدات القروية بالتواجد في الشوارع على مدار اليوم.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: