“مايكروسوفت” تحذر من خطر يهدد ملايين الحواسب

دعت شركة “مايكروسوفت” مستخدمي الحواسب حول العالم لتحديث أنظمة “ويندوز”، خوفا من وقوع هجمات إلكترونية مماثلة لهجمات WannaCry الشهيرة.
وأشارت الشركة إلى وجود ثغرة أمنية في بعض أنظمة “ويندوز”، يمكن لقراصنة الإنترنت استغلالها لشن هجمات باستخدام فيروسات “الدودة الشبكية”، ليقوموا من خلالها بالتحكم بحواسب المستخدمين، ومطالبتهم بدفع فدية مادية، كما حصل أثناء هجوم “الفدية” الذي اجتاح العالم عام 2017، وتسبب بضرر ملايين الحواسب التابعة للمستشفيات والهيئات الحكومية في الكثير من البلدان.

وقد أصدرت مايكروسوفت في مايو الفائت تحديثا برمجيا سمته Patch Tuesday، ونصحت مستخدمي أنظمة “Windows-7″ و”Windows-xp” و “Windows Server 2003” و “Windows Server 2008 R2” و “Windows Server 2008″، بتحميله، تفاديا للأخطار المذكورة، لكنها أكدت أن خطر الهجمات السيبرانية ما يزال قائما.
وتجدر الإشارة إلى أن هجمات “WannaCry” التي تخشى مايكروسوفت من ظهورها مجددا، كانت قد انتشرت على نطاق واسع عام 2017، وتسببت باختراق مئات آلاف الحواسب التابعة للعديد من الهيئات العامة كالمستشفيات والمدارس والمؤسسات الحكومية، في أكثر من 150 دولة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: