وانتشرت صور لشباك من خيوط عناكب وهي تغطي مساحات كبيرة من غيبسلاند في ولاية فكتوريا الأسترالية، حيث غطى اللون الأبيض كل شيء في المكان تقريبا.

وبالرغم من أن الظاهرة مخيفة، فإنها في الواقع ليست المرة الأولى التي تحدث فيها، وتعرف باسم “الانتفاخ” أو “الطيران بالخيوط”، إذ تطلق العناكب خيوطا حريرية تتعلق بها في الرياح أو الأماكن المرتفعة، لتسمح لها بالانتقال بعيدا، خاصة عن المواقع المنخفضة، حال تعرضها للأمطار أو الفيضانات .

وكانت ولاية فيكتوريا الأسترالية قد تعرضت لأمطار غزيرة ورياح عاتية الأسبوع الماضي، مما أجبر آلاف الأشخاص على إخلاء منازلهم.

وتعد غيبسلاند من المناطق التي تضررت بشدة خلال الفيضانات التي تعرضت لها الولاية الأسبوع الماضي، ولا يزال من المحتمل أن تشهد المنطقة هطول أمطار غزيرة أخرى هذا الأسبوع.