عاصفة تجلب ذهبا إلى سواحل قرية هندية

جلبت العاصفة “نيفار” التي ضربت السواحل الجنوبية للهند، ثروة جديدة لقرية أوبادا الساحلية الصغيرة.

وقالت صحيفة “تايمز أف إنديا”، إن القرية استيقظت الجمعة على خبر غير متوقع، إذ إن الصيادين المحليين عثروا على قطع صغيرة من الذهب بالصدفة.

وعلى الفور، انتشر الخبر في جميع أنحاء ولاية أندرا براديش، وهرع القرويون إلى الشاطئ متحدين الإعصار لاختبار حظوظهم. وقال السكان المحليون إن حوالي 50 شخصا حصلوا على ذهب بقيمة 3500 روبية لكل منهم.

وظهرت قطع من الذهب على الشاطئ بعد ارتفاع المد الذي تسبب فيه إعصار نيفار، ووصل الذهب إلى الماء نتيجة فيضان العديد من المعابد والمنازل القديمة، بحسب الصحيفة.

وضربت عاصفة قوية السواحل الجنوبية للهند في وقت مبكر الخميس، فاقتلعت الأشجار ودمرت خطوط الكهرباء، لكنها لم تسفر سوى عن خسائر قليلة في الأرواح أو أضرار بالغة في الممتلكات.

ووصل نيفار إلى اليابسة قريبا من مدينة بودوتشيري في ولاية تاميل نادو الجنوبية مصحوبة برياح تصل سرعتها إلى 130 كيلومترا في الساعة، حسبما ذكرت هيئة الأرصاد الجوية الهندية.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: