صاعقة تقتل عدّاء قبل فوزه بلحظات

ضت صاعقة على عداء أمريكي خلال مشاركته في ماراثون طويل بمنتزه مدينة إيليك بولاية كانساس الأمريكية، قبل بلوغه خط النهاية بلحظات.

وأفادت هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) بأن البرق صعق العداء توماس ستانلي (33 عاما) عندما اقترب من خط نهاية سباق الماراثون (50 كيلومترا)، ولم تنفع محاولات المدربين والعدائين الآخرين في إسعافه.

للعداء الأمريكي زوجة و3 أطفال، وخلال يوم واحد جرى جمع أكثر من 45 ألف دولار لمساعدتهم، كما تسلمت زوجته ميدالية الفوز نيابة عنه.
وقالت زوجة توماس ستانلي: “احتمال الموت بصعقة البرق واحد من مليون، وتوماس كان واحدا من مليون”.
ويسقط العشرات من الأمريكيين سنويا ضحايا لصواعق البرق، والرقم القياسي المسجل لأكبر عدد قتلى في الولايات المتحدة بسبب البرق كان 45 قتيلا عام 2007.

تعليقات
Loading...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد