سوريا.. عواء كلب يتسبب بوفاة 8 أشخاص وإصابة 25 آخرين

لقي 8 أشخاص مصرعهم، وأصيب 25 آخرين بجروح متفاوتة، بعد اشتباكات بين عائلتين في ريف “القامشلي”، جاءت بعد مشاجرة أطفال نتيجة عواء كلب!.

 

الاقتتال وقع مساء أمس الأربعاء في قريتي “أبو ذويل”، و”العصفورية” جنوب “القامشلي” في محافظة “الحسكة”، ونقلت صحيفة تشرين المحلية عن مصادر أهلية لم تذكر اسمها، قولها إن الاشتباكات وقعت بعد يومين من مشاجرة أطفال من العائلتين، وقعت نتيجة عواء كلب تمتلكه إحدى العائلتين، على طفل العائلة الثانية.

وأضافت المصادر، أن الوجهاء حاولوا ردم الخلاف وإبرام صلح بين العائلتين طيلة اليومين الفائتين، إلا أن كل المحاولات باءت بالفشل، لتتطور المشاجرة إلى اشتباكات استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة والرشاشات.

مصدر طبي قال في تصريحات نقلتها وكالة نورث برس، دون أن تذكر اسمه، إن القتلى الثمانية، توفي منهم 4 أشخاص في القرية نفسها خلال الاشتباكات، و3 توفوا في المستشفى الوطني بالقامشلي، وأما الثامن فقد توفي في مشفى “الرحمة”.

في غضون ذلك، قال ناشطون إن الاشتباكات أدت إلى أضرار مادية كبيرة، حيث حرقت عشرات المنازل في القريتين، وسط دعوات لحل المشكلة قبل أن تتسبب باشتباكات أخرى.

وكان صباح أمس الأربعاء، قد شهد اشتباكات دموية أخرى بالسلاح الأبيض، أسفر عنها إصابة 11 شخص بجروح مختلفة، وقال ناشطون إن سبب الاشتباكات التي وقعت وسط مدينة “الرقة”، سببها “تلطيش” فتاة عابرة بالمنطقة.

وسبق هاتين المشاجرتين، حدوث 3 جرائم أخرى منذ مطلع شهر رمضان في “دير الزور”، بدافع الثأر وخلافات عائلية، ففي بلدة “غرانيج” بريف دير الزور الشرقي حدثت جريمتي قتل، الأولى راح ضحيتها الشاب عكاش الرحيل إثر خلاف عائلي، والثانية الشاب “مالك الحسين العلي الأمين الغضبان” الذي خسر حياته إثر اشتباكات مع أبناء عمومته، وفي الريف ذاته وتحديداً في مدينة “الميادين” خسر الشاب “أوس الوهيبي” حياته، جراء إطلاق النار عليه من قبل أحد أقاربه وفق ما ذكرت شبكة “الخابور” المحلية دون توضيح سبب الخلاف.

يذكر أن منسوب العنف والجرائم ارتفع في عموم البلاد منذ بداية العام الجاري، والذي شهد العديد من الجرائم بما فيها العنف المنزلي والاختطاف، وقتل الأطفال.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: