دول الاتحاد الأوروبي قد تصبح “سلبية مناخيا”

اقترح البرلمان الأوروبي جعل جميع البلدان الأعضاء في الاتحاد الأوروبي “سلبية مناخيا” بعد عام 2050، لتخفيض الانبعاثات الضارة إلى الغلاف الجوي.

وكان زعماء دول الاتحاد الأوروبي، قد اتفقوا في شهر ديسمبر 2019 ، على تحويل الاتحاد إلى الحياد المناخي بحلول عام 2050 وهذا يعني عدم وجود انبعاثات غازات الاحتباس الحراري إلى الغلاف الجوي. وقدمت المفوضية الأوروبية في شهر مارس 2020 مشروع قانون، يجعل هذا الهدف إلزاميا لجميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، من أجل بلوغ الهدف المنشود.

وقد وافق أعضاء لجنة البيئة في البرلمان الأوروبي يوم الأربعاء الماضي على مشروع القانون،  مع إضافة بعض الأفكار الجديدة.

ووفقا للمشرعين، يجب بعد عام 2050 بصورة خاصة، أن تصبح جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي “سلبية مناخيا”. وهذا ضروري لالتقاط وإزالة غازات الاحتباس الحراري أكثر مما ينبعث إلى الغلاف الجوي للأرض من أراضي دول الاتحاد.

ويمكن تحقيق الحياد المناخي من خلال تقليل الانبعاثات واستخدام تقنيات التقاط الغازات الضارة وتخزينها. ومن أجل تحقيق هذا الهدف، يتطلب إجراء تغيرات جدية في الاقتصاد، وبالأخص في قطاع الطاقة، واستثمارات هائلة تقدر بمئات مليارات اليورو.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: