درجة الحرارة في موسكو تحطم أرقاما قياسية لليوم الثاني على التوالي

تحطم درجة الحرارة في موسكو لليوم الثاني على التوالي أرقاما قياسية.

سجلت إدارة الأرصاد الجوية الساعة الـ13.00 يوم 18 يونيو في منطقة معرض إنجازات الاقتصاد الوطني (في دي إن خا) بموسكو درجة الحرارة 30.4 درجة المئوية، ما حطم الرقم القياسي السابق الذي سجل يوم 18 يونيو عام 1975 وهو 29.4 درجة مئوية.

فيما سجل يوم 17 يونيو الجاري رقما قياسيا مطلقا حيث بلغت درجة الحرارة 31.4 درجة مئوية، مع العلم أن الرقم القياسي السابق 30.8 درجة مئوية سجل يوم 17 يونيو عام 1892، أي في عصر الإمبراطور الروسي ألكسندر الثالث.

ولم تشهد موسكو أبدا مثل هذا الحر في مطلع موسم الصيف منذ القرن الـ19.

وتعهدت إدارة الأرصاد الجوية بانخفاض درجة الحرارة في النصف الثاني للأسبوع الجاري. لكن يبدو أن الحر لا يريد الانسحاب.

ويفسر الموظفون في إدارة الأرصاد الجوية درجة الحرارة غير المسبوقة لموسم مطلع الصيف بتيارات الهواء الجاف القادمة من أراضي كازاخستان في جنوب شرق روسيا وكذلك عملية تسخين الهواء في ظروف قلة السحب والغيوم.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه:
UA-159995939-1