خطأ شائع في السحور يقع فيه كثيرون يبطل الصيام

يعمد الكثيرون لتناول الطعام والشراب بعد بدء الأذان بقليل أو أثناءه، بسبب تأخرهم بالنوم وتفويتهم وجبة السحور ثم يصومون اليوم التالي بشكل عادي، إلا أن هذا الأمر يعتبر خاطىئا فقهيا.

وأكد “مجمع البحوث الإسلامية” عبر صفحته الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي، أن الأكل أو الشرب بعد بدء الأذان يفسد الصوم.

وورد سؤال على صفحة المجمع  يقول صاحبه: “تم ضبط المنبه قبل أذان الفجر لكي أشرب أنا وزوجتي وعند الاستيقاظ كان المؤذن يقول “أشهد أن لا إله إلا الله” فقلت لها اشربي حتى ينتهي المؤذن من الأذان؟، فهل صيامنا صحيح؟”.

وردت لجنة الفتوى التابعة للمجمع قائلة: “يجب عليكما الإمساك بقية اليوم، وعليكما قضاء هذا اليوم بعد رمضان، لأن الأكل أو الشرب بعد بدء الأذان يفسد الصوم”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: