جفاف سد الدويسات الرئيسي بسبب تراجع مستوى الأمطار

جفت مياه سد الدويسات في منطقة دركوش في شمال غرب سوريا، بسبب تراجع مستوى الأمطار والاهتراء وتزايد اعتماد المزارعين على مياهه.

وأفاد مسؤول محلي ومزارعون لوكالة “فرانس برس”، بأن الجفاف طال السد الرئيسي في محافظة إدلب للمرة الأولى منذ إنشائه قبل نحو ثلاثة عقود، جراء تراجع مستوى الأمطار والاهتراء وتزايد اعتماد المزارعين على مياهه.

وقال المهندس المسؤول عن السد ماهر الحسين “إنها المرة الأولى التي تجف فيها مياه السدّ منذ بنائه في العام 1994”.

وأضاف “بسبب الجفاف وقلة الأمطار بات بإمكاننا اليوم أن نمشي سيرا على الأقدام في جسم البحيرة”، مشيرا إلى قارب كان يستخدمه السكان للتنقل بين ضفتي البحيرة، كان قد غرق فيها وعاد للظهور مؤخرا بعد جفاف مياهها.

وباتت البحيرة، أشبه بمستنقع صغير تحيط به أراض متشققة وأشجار يابسة وبقايا هياكل عظمية لحيوانات.

ويفترض أن تخزن بحيرة سد الدويسات 3,6 ملايين متر مكعب من المياه، وفق البنك الدولي، وتستخدم بشكل أساسي لري المنطقة الزراعية المجاورة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: