تغيرات مفاجئة بالطقس في مصر .. وتراجع موجة الحر الشديدة التي تضرب البلاد

شهدت حالة الطقس في مصر، ليلة 29 رمضان، تغيرا مفاجئا في درجات الحرارة التي انخفضت عن معدلات الأيام الثلاثة الماضية.

ويتوقع خبراء الأرصاد أن تتراجع موجة الحر الشديدة التي تتعرض لها البلاد على مدار أسبوع كامل، أثرت على أغلب مدن ومحافظات الجمهورية، حيث ارتفعت درجات الحرارة فوق المعدلات الطبيعية، بقيم تتراوح ما بين 6 – 8 درجات.

وقال مدير مركز التحاليل والتنبؤات الجوية بالهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية محمود شاهين، إن الطقس يشهد انخفاض درجات الحرارة بشكل تدريجي وملحوظ على شمال البلاد، مثل السواحل الشمالية، الوجه البحري، والقاهرة الكبرى، بقيم تتراوح ما بين 6-7 درجات، مضيفا أنه من المتوقع أن تصل درجة حرارة القاهرة إلى 36 درجة.

وأضاف أن الانخفاض سيستمر بداية من السبت، وعلى مدار الأسبوع المقبل، حيث تشهد البلاد انخفاضا ملحوظا في درجات الحرارة بسبب تأثرها بمرتفع جوي قادم من جنوب أوروبا، محملا بكتل هواء باردة، وكميات من الرطوبة، قد تؤدى لسقوط أمطار على السواحل الشمالية يوم الأحد، وقد تكون مثيرة للرمال والأتربة على شمال وجنوب الصعيد.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه:
UA-159995939-1