تعرّف على أسباب رائحة الفم الكريهة

قالت الطبيبة الروسية زهرة بافلوفا أخصائية الغدد الصماء في تصريح لوكالة “نوفوستي” الروسية، إنه يجب مراجعة طبيب الأسنان أولا في حالة المعاناة من رائحة الفم الكريهة لأن أمراض الغشاء المخاطي لتجويف الفم هي الأكثر انتشارا وسببا لذلك. ولكن إذا كان كل شيء طبيعيا في تجويف الفم فيجب مراجعة أخصائي الأمراض الباطنية لتشخيص السبب وراء ظهور رائحة الفم الكريهة.
وتؤكد بافلوفا أن أسباب رائحة الفم الكريهة قد تكون التهابات تجويف الفم كتسوس الأسنان والتهاب اللثة والتهاب اللثة التقرحي والتهاب الفم الهربسي. كما ان هناك أسبابا أخرى لهذه الرائحة هي عدوى والتهابات في الجهاز التنفسي، وتوسع القصبات الهوائية وخراج الرئة، بالاضافة الى التدخين وقصور عمل الكبد (رائحة السمك) والحماض الكيتوني السكري (رائحة الفواكه الحلوة)، وهي حالة تنتج من تطور مرض السكري، وآزوتيميا (رائحة الأمونيا أو البول) وسببها أمراض الكلى، والتهابات الغشاء المخاطي للمريء والمعدة والإثني عشري ومتلازمة فرط نمو البكتيريا وداء الارتداد المعدي المريئي وفتق الفرجة المريئية.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: