وقال موقع (WABetaInfo)، الذي يتابع أخبار التطبيق أولا بأول، أن التحديث المفاجئ لـ”واتساب” يأتي في إطار محاولة حماية الخصوصية، في أثناء استخدام الرسائل التي تختفي ذاتيا.

وكان “واتساب” أضاف العام الماضي خدمة الرسائل التي تختفي تلقائيا، وتتيح حذف الرسائل بعد فترة محددة من الوقت.

لكن إذا كان المستخدم يشغّل خدمة (auto-saving)، أي الحفظ التلقائي للوسائط مثل الصور والفيديوهات يمكن أن تبقى وسائط الرسائل في التطبيق.

ويمثل هذا الأمر خرقا للخصوصية، لذلك قرر “واتساب” إجراء تغيير.

ومن الآن فصاعدا، قرر تطبيق التواصل الفوري، الذي يستخدمه أكثر من ملياري إنسان، إيقاف خدمة “media visibility” أو “رؤية الوسائط” من الدردشة المختفية تلقائيا.

وعلى هواتف “آيفون”، عمد “واتساب” إلى إيقاف خيار “حفظ في معرض الكاميرا” التلقائي للنوع نفسه من الرسائل.

وهذا يعني أن الصور والفيديوهات وغيرها من الوسائط لن تحفظ تلقائيا في  تطبيق كاميرا الهاتف.

وقال موقع (WABetaInfo) إن هذه الخطوة ترمي إلى توفير بيئة أكثر خصوصية للمستخدمين، الذين يستعملون الرسائل المختفية تلقائيا.