بطريق أصفر اللون يذهل العالم فما السبب؟

أذهل بطريق أصفر اللون العالم، وتداول المهتمون بالطيور صوره عشرات الآلاف من المرات.

البطريق الذي ينتمي لفصيلة الطريق الملك، يعيش على جزيرة جورجيا جنوب المحيط الأطلسي شمال القارة القطبية الجنوبية (أنتركاتيكا).

وتتميز البطاريق باللون الأسود والأبيض مع بعض الصفرة حول رقبتها، ولكن هذا البطريق يكتسي تماما باللون الأصفر.

واعتبر العلماء أن البطريق يعاني من حالة تشبه “المهق” في الإنسان وتسمى (اللوسيزم) وهي طفرة جينية يكون فيها الحيوان غالبا أبيض ولكن يمكنه إنتاج بعض الصبغة، حيث يفقد قدرته على إنتاج الميلانين الذي يمنح الريش لونه الطبيعي.

تعود الصور إلى المصور البلجيكي إيف آدامز، الذي التقط الصور قبل عام مضى وتحديدا في شهر ديسمبر/كانون الأول 2019، لكنه لم ينشرها حتى يوم 18 فبراير/شباط 2021.

وقال آدامز في رسالة بالبريد الإلكتروني لمجلة “ناشيونال جيوغرافيك”، “أدهشني الأمر أنهم سبحوا نحونا.. لذلك كنا محظوظين جدا لبضع دقائق وكنت سعيدا جدا لأنني حصلت على هذه الصورة الجيدة”

وأضاف، “لم أر أو أسمع عن بطريق أصفر من قبل.. كان هناك120 الف طائر على ذلك الشاطئ، وكان هذا هو الطائر الأصفر الوحيد.. شعرنا جميعا بالجنون عندما أدركنا، وأسقطنا جميع معدات السلامة وأمسكنا بكاميراتنا”.

ويؤكد دي بورسما، عالم أحياء الحفظ والأستاذ بجامعة واشنطن، أن البطريق الأصفر إذا  كانت أنثى، فستكون بخير، لأن هناك حوالي ثلاثة ذكور لكل أنثى، لكن الذكور الذين يبدون مختلفين لا يتمتعون بفرصة كبيرة للتزاوج”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: