بحر قزوين يجف بسرعة تقلق إيران

أظهر تقرير لمعهد أبحاث المياه في المركز الإيراني لدراسات وبحوث بحر قزوين أن هذه البحيرة الأكبر في العالم تجف بسرعة متزايدة، حيث انخفض منسوبها الآن إلى أدنى مستوى منذ 30 عامًا.

وأظهر التقرير الذي نُشر، اليوم السبت، أن الانخفاض المتتابع منذ 1995 إلى -27.18 متر، منها 13 سم العام 2019 مقارنة بالعام 2018.

ونقلت وكالة ”مهر“ للأنباء عن نائب البيئة البحرية في وزارة البيئة الإيرانية، أحمد رضا لاهيجان زادة، أن منسوب مياه بحر قزوين كان قد تراجع بشكل قياسي في العام 1979 ليعود ويرتفع العام 1995. وبعد العام 2010 ، عاود التناقص بشكل يدعو للقلق.

2020-05-11-456

ومعروف أن نحو 80 % من التدفقات المائية إلى بحر قزوين تأتيه من نهر الفولجا أكبر أنهار أوروبا، والذي يعبر 20 مدينة روسية رئيسة، بما في ذلك موسكو. ويأتي تناقص التدفقات المائية على بحر قزوين نتيجة بناء 11 سدًا على طول مساره.

وحذَّر بعض الباحثين من أنه مع استمرار هذا الاتجاه، فإن هناك احتمالًا بأن يجف بحر قزوين، لكن ليس في الوقت القريب.

وكانت دراسة نُشرت في مجلة ”نيتشر“ العلمية العام 2018 أشارت إلى أنه بسبب تناقص المياه التي تغذي بحر قزوين من الأنهار، فقد أصبح الآن في حالة مشابهة لبحر آرال (بحيرة داخلية بين كازاخستان وأوزبكستان جفت بسبب الأنشطة البشرية). لكن استمرار الوضع الحالي يعطيه 3 آلاف سنة قبل الجفاف الكامل.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه:
UA-159995939-1