ونتج عن “التنين الهوائي” الذي شهده مرفأ بيروت ظهر يوم الأربعاء، انتشار  الغبار الكثيف في المكان المدمر بفعل الانفجار  الذي ضرب المرفأ اللبناني وخلف دمارا كبيرا.

وتداول اللبنانيون مقطع “التنين الهوائي” على مواقع التواصل الاجتماعي مصحوبا بنصائح بضرورة إغلاق النوافذ في الأحياء المجاورة للمرفأ.

وفي غضون ذلك، شهدت العاصمة اللبنانية بيروت تساقطا للأمطار بشكل متقطع وتقلبات في الطقس وحركة هواء نشيطة.