الصقيع والثلوج في أوروبا في أوائل أبريل والأجواء الباردة في شرق المتوسط

بسم الله الرحمن الرحيم

بحلول نهاية مارس وبداية أبريل ، تظهر النماذج ومن أهمها النموذج الأمريكي  GFS ، عن موجة قوية من الهواء القطبي الشمالي المتوقع أن ينتشر بسرعة في جميع أنحاء أوروبا.
ويشير النموذج الأمريكي أن درجات الحرارة ستسجل درجات حرارة  حتى 15 درجة مئوية أقل من المتوسط ​​، مما سيؤدي إلى تشكل الصقيع والثلج في العديد من مناطق أوروبا.

 

مه هذه الموجة العنيفة من الصقيع نتوقع الكثير من الضرر للمحاصيل وأشجار الفاكهة المزهرة بالفعل. وتجدر الإشارة إلى أن الظروف المناخية القاسية خلال المواسم تسبب تآكل وتدمير المحاصيل ، وبالتالي المجاعات.

هذا الأمر ينطبق على شرق المتوسط ولكن بصورة أقل حدة حيث نتوقع أن تكون درجات الحرارة أقل من معدلاتها ولكن لا حالات صقيع متوقعة ان شاء الله .

كما كررنا عدة مرات في مقالاتنا ، ستصبح هذه الفترات أكثر تكرارًا بسبب التيار النفاث الذي بدأ يأخذ مسارات تنحو وتظهر أكثر فأكثر جنوبًا ، وهذا متوقع أن يزداد حدة خلال السنوات القادمة وكما نعلم وكما تخبرنا الدراسات الأكاديمية المرتبطة بالتيار النفاث أن التموج القوي يؤدي إلى التبريد ، بمعنى انتظروا الكثير من المنخفضات القطبية خلال المواسم القادمة .

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه:
UA-159995939-1