الأرض على موعد مع عاصفة مغناطيسية سببها توهج متوسط للشمس

أفاد مختبر الأشعة السينية وعلم الفلك التابع لمعهد الفيزياء في أكاديمية العلوم الروسية، رصد توهج شمسي من المستوى المتوسط.

وبحسب المعهد، واستنادا إلى بيانات القمر الصناعي الأمريكي”GOES-16″، تم تسجيل توهج شمسي من فئة “M”، وارتفع مؤشر نشاط التوهج من الأخضر إلى الأصفر.

وقال رئيس المعهد سيرغي كوزين، لـ “سبوتنيك”، إن التوهج هذا لا يشكل تهديدا، ولكن بعد يومين أو ثلاثة أيام يمكن أن يتسبب في عاصفة مغناطيسية في الغلاف الأرضي.

وأشار كوزين إلى رصد من أربع إلى خمس حالات في الفترة الأخيرة، مؤكدا عدم حدوث شيء غير عادي سوى عاصفة مغناطيسية صغيرة.

يتكون تصنيف العواصف المغناطيسية من خمسة مستويات – من G1 إلى  G5. يقول الخبراء إن العاصفة الضعيفة يمكن أن تسبب اضطرابات طفيفة في تشغيل أنظمة الطاقة، وكذلك تؤثر على طرق هجرة الطيور والحيوانات.

تتسبب العواصف القوية في تعطيل أنظمة الاتصالات والملاحة على الموجات القصيرة، وكذلك انقطاع التيار الكهربائي في الشبكات الصناعية.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: