أربعينية الشتاء تضرب سوريا.. متى يعود الدفء؟

شهدت البلاد هذا العام عدة موجات من البرد، لم يعشها السوريون العام الفائت، الذي كان أقل وطأة سواء لناحية البرد أو الهطولات المطرية، ليبرر البعض الأمر بأنها فترة الأربعينية، ومن الطبيعي أن تنخفض درجات الحرارة فيها، فما هو المقصود بالأربعينية.

تبدأ الأربعينية أو المربعينية من 22 كانون الأول، وتستمر طيلة 40 يوما حيث تنتهي يوم 31 كانون الثاني، أي لمدة 40 يوما ومن هنا أتى اسمها “الأربعينية”، وتتميز هذه الفترة بكثرة الأمطار واشتداد البرد عموماً.

ليس من الضروري أن تأتي ظاهرة الأربعينية في كل عام، فمع تغير المناخ اختلف الأمر قليلاً، وفيما مضى كانت تلك الظاهرة تزور السوريين في كل عام، حتى توقفت مع أواخر الستينيات، واقتصر حضورها على سنوات معينة، وتتميز تلك الظاهرة بأنها تشهد سقوط حوالي 40% من أمطار فصل الشتاء.

هذا العام أتت الأربعينية قاسية خصوصا لناحية البرد، ومن المعروف في العرف الشعبي، أنه مع انتهاء هذه الظاهرة يخف البرد بشكل كبير، إلا أنه يبقى مستمرا على نحو أخف طيلة 12 يوما بعدها، ليبدأ الطقس بعد ذلك بالميلان نحو الدفء أكثر.

فيما مضى كان الأهالي القدماء، يختارون أنواعا معينة من الطعام لفترة الأربعينية، مثل الحنطة المطبوخة مع اللحم أو الدجاج، كذلك الكشك، كونها أكلات تبعث على الدفء.

 

سناك سوري

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: